المنتدى الرسمي للأشراف السليمانيين


إعلان هام من مشائخ وأعيان ونسابي وباحثي الأشراف السليمانيين


العودة   المنتدى الرسمي للأشراف السليمانيين > أقسام أنساب الأشراف السليمانيين > منتدى أعلام ومشاهير الأشراف السليمانيين المتقدمين


السيد العلامة محمد بن حيدر القبي النعمي

منتدى أعلام ومشاهير الأشراف السليمانيين المتقدمين

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-23-2013, 06:39 AM   #1
عضو جديد
 

افتراضي السيد العلامة محمد بن حيدر القبي النعمي

بسم الله الرحمن الرحيم


السيد العلامة القاضي محمد بن حيدر القبي النعمي

هو السيد العلامة الشهير الحجة والشاعر البليغ البارع المحقق النحرير بدر الإسلام المنير القاضي محمد بن حيدر بن ناصر بن هادي بن عز الدين بن علي بن محمد بن الحسن بن الهادي بن محمد بن المساوى بن عقيل بن الحسن بن محمد بن جحيش بن عطية بن أحمد بن محمد بن سالم بن يحيى بن مهنا بن سرور بن نعمة الأصغر بن علي بن فليتة بن الحسين بن يوسف بن نعمة الأكبر بن علي بن داود بن سليمان بن عبد الله بن موسى بن عبد الله بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب القبي النعمي، مولده بقرية الملحاء من أعيان وادي بيش وبها نـشأ في حجر والده ، وطلب العلم بذهن وقاد وفهم ثاقب ، وأخذ في هجرة ضمد على القاضي العلامة الحسن بن أحمد بن علي الضمدي ، والقاضي عبد الرحمن بن محمد الكناني ، والقاضي محمد بن علي بن يحيى بن عبد الكريم الزكري ، ورحل إلى أبي عريش ، وأخذ عن القاضي إسماعيل بن الحسن الشهير بعاكش ، ورحل أيضا إلى صعدة وسار منها إلى ضحيان سنة 1315 هـ وأخذ عن القاضي مصلح درمان الساكن بالغرابين محل بالقرب من ضحيان ، وغيره من علماء ضحيان ومنهم السيد العلامة الحسين بن محمد الحوثي والسيد العلامة العماد يحيى بن حسين الطيب الذروي والسيد علي بن يحيى العجري المؤيدي ولازمه مدة هجرته بضحيان وقرأ عليه الثلاثين مسألة للسحولي وغيرها ومن أجازه إجازة عامة السيد العلامة الحسن بن يحيى القاسمي وأحمد العجري وصنوه عبد الله ، ومنهم السيد عبد الدين عبد الله العنثري وصنوه عبد الكريم بن عبد الله وصنوهما العلامة عبدالرحمن بن عبدالله العنثري ، والحافظ القاضي محمد بن عبد الله بن لطف الله الغالبي وأجازه إجازة عامة وصنوه القاضي العلامة إبراهيم بن عبدالله الغالبي ، ومن أجازه إجازة عامة السيد العلامة أمير المؤمنين المنصور بالله رب العالمين محمد بن عبدالله الوزير، والقاضي العلامة عليبن علي بن أحمد اليماني الصنعاني، عندما لقيه بمدينة صبيا عند توجهه للحج فأجازه إجازة عامة في سائر العلوم لأهليته، وكان صاحب الترجمة ولي القضاء بصبياء من جهة الإمام محمد بن علي الإدريسي ولما تقهقرت الامارة بموت محمد بن علي الإدريسي وقيام ولده علي بن محمد سولت لعلي أن يقبض على بعض ممن عينهم أبوه في القضاء والعمال إلى نفيهم إلى عدن وكان منهم السيد المترجم له حيث سار إلى عدن ثم إلى الحديدة وقد دخلها أصحاب الإمام يحيى ورافقهم ولي العهد يومئذ وأقام محمد بن حيدر بصنعاء وأستجاز من المولى الحسين بن علي العمري فأجازه وكان إثر ذلك متوليا القضاء على بلاد اللحية ، ولصاحب الترجمة رسائل جمّة فمنها رسالة سماها (تحفة الناظر وبغية الناظر) ذكر فيها غالب مشائخه وإجازته التي جرت له منهم ، وأخرى سماها (عقود الجمان ) كذلك تراجم لشيوخه ،وله مؤلف سماه (مختصر الوشاح من تعليق ابن مفتاح وماانضم إليه من الحواشي الصحاح ) وله مؤلف في الأنساب أسماه ( الجواهر اللطاف المتوجة بها هامات الأشراف من سكان صبيا والمخلاف المغني بإضاءتها شرقات السلاف) وكذلك تراجم سماه ( الحاوي لتراجم أعيان المخلاف السليماني ) كان قد أحال إليه كثيراً في مؤلفه الجواهر اللطاف ، وله مؤلف ( شبك الذهب ) وهو عبارة عن تشاجير في الأنساب ، ولما كانت الثورة من الحسن بن علي بن محمد الادريسي على أمراء الملك عبد العزيز بن سعود في جيزان وما جاورها كان في خلالها فقتل السيد صاحب الترجمة في صبياء في داره عام [1351 هـ] لاتهامه بالتدخل في الثورة رحمه الله تعالى حيث دخل الجيش قريته الملحاء فدخلوا عقر داره بقصد قتله فأخرج لهم الأمان الذي بيده وأنه أعتزل الفقتنة فما قبلوا منه وفرغوا فيه البنادق فطاح في عرصة داره وقتل معه أحد أخوانه واخذوا جميع ماحواه داره من المال والنفائس والخيل اثناء عشر رأساً وماعنده من خزائن الكتب النفائس فأخذوا ما أخذوه ومنها جانب أحرقوه رحمه الله تعالى.

ومن شعره كذلك قوله في المفاوضات السعودية اليمنية :

أيها الوفـد أنعمـوا صباح فعسى من سيعكمُ نرجو الفلاحا
ذكركم قد جاوز الشرق مع وله في الغرب سر لن يباحـا
فأدأبوا لا تسأموا مـن طلـب أن من يضبر لا يجدي فلاحا
واقصدوا بالسعـي وجـه الله لا هذه الدنيا فما فيها صلاحا
واعلموا علمـاً يقينـاً أننـي أرتضي الصلح عشياً وصباحا



ومن قوله مادحاً الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود غفر الله له :


ورب ليل في سراه قد طوى دلجا تعريساً على ذيل اللوى
ولا ثنى عنانـه ولا لـوى وليس من يرجع عما قد نوى

لـــم تكـــن الــريــح وراه تـــرجـــع




قد ثار ليثاً يستطيـل النفـس مابين اشراق الصباح والمسـا
وراقب الليل إلى أن عسعس ضى على الهول وداس الحرسا



بســـطـوة تــرتــج مـــنها الأضـــــلع


ومن شعره كذلك قوله في السيد العلامة أحمد بن أحمد المطاع بعد أن قال: إلى السيد الشريف روض الأدب المنيف باكورة الخريف وروض المصيف وعيبة أسرار الأليف التاج المكلل بالجـوهر اللطيف حسن الطباع أحمد بن أحمد المطاع ... إلى أن قال شعراً :


كتم الحـب زمانـا فانتضـح وأفاض الدمـع حينـاً فسفـح
طال ماهمهـم حتـى هاجـه طائر من فوق غصن فصـدح
هاج أشواقـي ولا شـوق لـه بأغـان ومعانـي لـم تصـح
يا أحبائـي أمـا مـن عطفـه يدمل الدهر بها ما قـد جـرح
ففؤادي لـو يـرى شخصكـم من بعيد طار من طول الفـرح
حسبـه فـي حالـه وصلكـم من جميع المشتهى والمقتـرح
ليت شعري هل نرى من وقفة بين أكناف الحمى تنفي التـرح
يمنح الناظـر وجهـا مشرق يمسك الطرف إذا الطرف طمح
لست بالناسي عشيات الحمـى أبداً ما صاحب الروح الشبـح
وأجتماعـا رايقـا كنـا بـه في ضمير الليل سراً لا يبـح


ومن شعره كذلك قصيدة مدح بها الإمام يحيى سنة 1346 هـ ومستهلها :



عرف الديار فهاله مـا هاله وسعى يطل بدمعـة أطلالهـا
يتذكـر العهـد القديـم معاتب صرف الزمان علام غيّر حالها
ويلومني الجهال فيـك وإنم قد قلـت قافيـة كثيـر قالهـا
وتلومني في حب عـزة نسـوة جعل الإلـه خدودهـن نعالهـا
وسمعت دعوة صارخ من الندى يامعشر النبلاء فقلت أنـا لهـا



ومن قول السيد العلامة محمد حيدرالنعمي مادحاً القاضي العلامة علي بن حسن الضمدي بقصيدة منها:


طال الفراق وبان فيه مرامي وتجددت من طوله أحزانـي
وبقيت بالجرعاء أبكي نائح لمشاهد الأصحاب والخـلان
وأقول مالي لا ألاقي صحبـة بالأمس كان مقامهـم بعيـان
حتى تفرقت الطلوع وطالم نزفت دموعي وانمحت أجفاني
بالله ياساكن سفـح المنحنـى أنتم علي البيـداء أم عدمـان
مالي أنادي بالربوع وأنتمـو في ظل أيكتكم ترون مكانـي
وأنا أسيـر بالـوداد وأنتمـو خالين من ودّي وعن لقيانـي

هذا ومطلوبي وغاية مقصدي تجديد عهد بالحبيـب[.......]
بالقاضي البدرالهمام ومن له بسط على الأعداء كالسلطاني



وحين وصلت إليه الرسالة رد عليه العلامة علي بن حسن الضمدي بهذه القصيدة:


ما غردت ورقا على الأغصـان الأ وقلبـي دائــم الخفـقـان
شوقا إلى وادي العقيق وضالـه وبشامـه وخـزامـه والـبـان
ومطارح للأنس حـول كناسـه وملاعـب الغـادات والغـزلان
أيـام لا واش يتـم بوصلـن وحديثنا مـن حاسـد أو شـان
والشمل مجتمع بمعسول اللمـى حالي الرضاب معقرب الصدغان
لله مسمرنـا بمنعـرج اللـوى حيث التقينـا طلعـة النسـران
والليل قد نشر الظـلام مطارف سترت على الصب العميد الجاني
حتى تبدى الصبح طالع نـوره من نور عزالدين ذي العرفـان
عز الهدى بدر الدجى من أنجبت أم لــه والعـالـم الربـانـي
محي المدارس بعد طول خموله ومجـدداً لمعـالـم الأديــان
يا بدر يا محيي العلوم بأسره فقهاً ونحـواً صرفهـا ومعـان
لكن تكلفت الجـواب ومقصـدي ستراً له وأنـا المسـئ الجانـي
لا زلت في سعةٍ وأرغد عيشـة وكرامـة مـن ربنـا المنـان
ثم الصلاة علـى النبـي وآلـه ما غردت ورقا على الأغصـان

وحين أتته القصيدة رد عليه السيد محمد بن حيدر النعمي بقصيدة منها:

هـبّ النسيـم مهيـج الأشجـان فأثـار منـي لوعـة الأحـزان
هل ياصبا نجد مررت بمن أن أهواه فـي سـرّ وفـي إعـلان
أعني جمال العصر باهي عصرن علامة فـي صرفهـا ومعانـي
فهو الهزبر إذا تشاجـرت القن وهو المقدم فـي لقـا الأقرانـي






وقد امتدحه السيد العلامة إسماعيل بن محمد الوشلي الحسني بقصيدة طويلة منها :


إلى كم أرجي الوصل والفصل حائل وكم أرتجي طيب اللقـا وأحـاول
فمن فرط أشواقي إلى ساكني الحمى تضاءل جسمي إذ غدا وهو ناحـل
هو الحجة السامـي الهمـام محمـد نمته أصـول طاهـرات أفاضـل
أجل بني النعمـي مـن آل حيـدر على فضلـه والله قامـت دلائـل
إمام علـوم جـلّ وصفـاً فمالـه نظيـر يحاكيـه ولا مـن يماثـل
وقد فاق قساً في الفصاحـة يافع وها هو في بـرد البلاغـة رافـل
تفنن فـي علـم الشريعـة لا بس دروع التقتى للذب عنهـا يناضـل
وأحيا دروس العلم بعـد دروسـه فنارت به والجهل كالليـل سـادل
وزادت به الملحا حسنـاً ونضـرةً فعالمهـا فـوق المجـرّة نــازل
خضم من العرفـان ليـس لقعـره مقـر وللـدار النفائـس بــاذل
إذا عد أهـل العلـم قيـل محمـد وإن عد أهل الفضل من ذا يفاضـل
إليكم أسير الـود وأهـدي ركيكـة هو الوشلي من جيد الشعر عاطـل
ومن حسن ظني بالقبـول بعثته فستـراً جميـلاً فالمقصـر آمـل





وقد رثاه العلامة السيد محمد بن محمد زبارة بقوله :

قضى بشعبان في شامي تهامة حكم اللحية جالـي ظلمـة الجـدل
محمد حيدر من كان قد فخـرت به تهامة أعوامـاً علـى الجبـل
وعمره نحو خمسين عليه تحيـة وأسنى سلام مـا الكتـاب تلـى


ورثاه العلامة القاضي عبد الله بن علي العمودي بقصيدة منها:


دهنتي الليالي والصروف النوائـب وسامتني لمـا عرتنـي الكـوارب
وادهشتني عظم المصاب الذي غد له الكون مزور الجوانب خـارب
عشية قالوا ابن حيـدر قـد نـوى ببلدتـه تحـت الجنـادل غـارب
رمته يدا الاعداء من غيـر ريبـة وقد كان يولي بالجميـل مراقـب
دعـوه بـدار مصرعـا بدمائـه شهـيـدا ... العـهـد شـاغـب
فما كان مرعيا بـه مـن عهـوده وصالوا عليه اسلمتـه المصائـب
فشلت يد الجاني لمـا عتـى بـه لا يتـم اطفـالا وناحتـه كاعـب
فما كان علما بعـده ناشـرا بـه غدا داعيا في الناس .... راغـب
اخو فطن فـي المشكـلات يحله ننازلـه فـي النائبـات نـوائـب
له لبسـت ثـوب الحـداد علومـه على فقده تبكي وتكبـي المكاتـب
وهي ووهى الخلاف فقـد عليمه وسيدهـا تعلـو بتـه والمناقـب
امحمـد انـي .. لـقـد وهــى من الجسم مني شدة وهو شاحـب
ومالي وماعذري على الخد واندى غدونا كما للروح والجسـم قالـب
نبـي فـي رأي وعلـم ومذهـب وإن باعدتنا في الأصول المناسـب
أيا سيد السـادات ياكهـف أهلـه وياواحدا في الناس والرأي صائب
ومامات مـن خلفتمـوه كحيـدر وكيف يزاد السر للسـر شـارب
اعـز بــه والـسـادات ........ خصوصاً وبالمخلاف شاب وشائب
ولا سيما المفضال (مكـي أحمـد) خلاصة للشـم القبـاب الشناحـب
إذا برزوا يـوم الكريهـة للوغ تفادى بهم شعث الوناصي السلاهب
بكل حربت فيي الحروب غضنفـر تحاذره عنـد الهيـاج المحـارب

منقول من منتدى السادة الأشراف النعامية


الشريف الخيري الجعفري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-23-2013, 12:19 PM   #2
عضو جديد
 

افتراضي



نقل رائع لعلم بارع رحم الله القبي
مزيدا من التعريف بالمميزين والمبدعين من اسلافنا السليمانيين


الشريف أبوأسامة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-23-2013, 07:59 PM   #3
كبار الأعضاء
 

افتراضي



رحم الله العلامة القبي النعمي فقد كان سيفا مسلولا على الادعياء


قسورة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-23-2013, 11:12 PM   #4
عضو
 

افتراضي



وينكم عن السيد / مكي أبو طالب ...


وهم أنثى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-24-2013, 11:26 PM   #5
كبار الأعضاء
 

افتراضي



اقتباس:
وينكم عن السيد / مكي أبو طالب ...
اتحفينا بسيرته العطرة


قسورة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-19-2013, 02:17 AM   #6
كبار الأعضاء
 

افتراضي رد: السيد العلامة محمد بن حيدر القبي النعمي



اكبر علماء الجزيرة العربية في زمانة بلا منازع





ايها الاشراف يا اهل الاباء .. انتم الأصفون اما وابا
خصكم ربي باصل طيباً .. سدتموا دنيا البرايا حقبا

وانتقيتم كل كسب طيب .. فجمعتم من حلال نشبا
كم تورعتم وكنتم قدوة .. لهف نفسي لما عدتم غرباء


الهواشم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 06:39 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019
Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir


Content Relevant URLs by vBSEO

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34