المنتدى الرسمي للأشراف السليمانيين


إعلان هام من مشائخ وأعيان ونسابي وباحثي الأشراف السليمانيين


العودة   المنتدى الرسمي للأشراف السليمانيين > الأقسام الإسلامية > منتدى المواضيع الإسلامية العامة


توبة !

منتدى المواضيع الإسلامية العامة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-10-2013, 04:20 PM   #1
كبار الأعضاء
 

افتراضي توبة !

بسم الله الرحمن الرحيم


توبة !



مساء عبق بذكر الله

توبة من المؤسف أن يستمر المؤمن في وحل الذنوب وستار الغفلة مع كثرة المبكيات والمصائب والأحداث من حوله التي تهز الجبال ولكن قلبه قاسي.

توبة من المؤسف أن يجتهد المؤمن في إصلاح دنياه والسعي وراء جمع المال وآخرته في خراب وضياع وكأنه سيعمر في الدنيا.

توبة ألا يمكن أن يستشعر المؤمن قرب أجله ودنو رحيله من الدنيا وهو لم يستعد إن التفكر والتذكر في هذه القضية كفيلة بأن توقظه وتقلب حياته.

توبة ماذا سيجني المؤمن من كثرة الذنوب والغرق في الشهوات إلا الوحشة والعذاب والألم النفسي واللوم بعد الفراغ منها يستوحش روحه التي بين جنبيه.
توبة لو تفكر المؤمن في الموت الذي يخطف أحبابه وأوليائه من بين يديه قد يخطف روحه ويفسد حياته فكيف يستمر في ارتكاب الذنوب والغفلة من غير وعي.

توبة لو تفكر المؤمن في سعة رحمة الله وجوده وكرمه وفرحه بتوبة عبده المؤمن لهرع مسرعا للتوبة والإصلاح ليس كحال المخلوق الذي يسيء مع الظالم.

توبة لو تفكر المؤمن في الأوقات والليالي الذي أضاعها في اللهو والمعاصي لندم عليها في الدنيا قبل أن يندم عليها في الآخرة واستدرك ما بقي منها.

توبة لو تفكر المؤمن في حال الفاسقين والعصاة الذين تلذذوا بالشهوات ثم رحلوا عن الدنيا كيف أعرض الناس عنهم ولم يبق لهم سيرة حسنة وصيت طيب.

توبة لو تفكر المؤمن في حال الصالحين في الجنة وعلو منزلتهم وعظيم ثوابهم مع مالهم في الدنيا من الثناء الحسن والدعاء لغير حاله وتخلص من الذنوب.

توبة لو تفكر المؤمن في شدة عذاب الله وانتقامه من أهل الكبائر والجرائم الذين ماتوا من غير توبة وهم تحت مشيئته لاجتهد في ترك الكبائر ولم يفرط.

توبة لو تفكر المؤمن في فضل حسن الخاتمة وأن العبرة بالخواتيم وأن الله إذا أراد بعبده العاصي خيرا وفقه للعمل الصالح لأحسن توبته ولزم الخير.

توبة لو تفكر المؤمن في حقارة هذه الدنيا ودناءتها وأنها لا تساوي عند الله جناح بعوضة لما باع دينه بعرض من الدنيا ولاستعد للرحيل وزهد فيها.

توبة لو تذكر المؤمن أن الرسول مع كمال تقواه وخشيته كان يستغفر كل يوم مائة مرة لاستحيا من الله وبكى على خطيئته ولزم التوبة من كثرة ذنوبه.

توبة لو أيقن المؤمن أن الذنوب والشهوات طريق للنار التي تحرقه في الآخرة لهرب منها وجعل بينه وبينها حاجزا حتى لا يقع فيها وحرص على ذلك.

توبة لو أيقن المؤمن أن الذنوب من عمل الشيطان وأنه بمعصيته يكون عبدا للشيطان أسيرا للهوى ولا يكون من جنود الله لتاب توبة صادقة.

توبة لو علم العاصي أن نشره للرذيلة وبرامج الفساد سيكتب عليه سيئته وسيئة من اتبعه إلى يوم القيامة حتى تمتلئ صحيفته لخاف من الحساب وترك ذلك.

توبة لو تفكر المؤمن أن حياة الأحزان والهموم والتعاسة سببها الرئيس هو الذنوب والرضا والسعادة في الاستقامة لغير حياته ولم يبق على معصيته.

توبة لو تفكر المؤمن أن الله خلقه في الدنيا لغاية عظيمة عبادته ولم يخلقه يعيش كالبهائم يرتع في الشهوات لسعى في طريق الطاعة وترك المعاصي.


حفيدة الاشراف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 07:08 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019
Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir


Content Relevant URLs by vBSEO

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34